دخول الاعضاء

كلمة الرئيس

جلسة عن بعد

العربية

قرارات المكتب عن بعد

اكسترا نيوز ليبيا 

الجلسة الثانية

رؤى البرلمان

انضم الى القائمة البريدية

 

 
 
رئيس البرلمان العربي يدين إطلاق ميليشيا الحوثي الإنقلابية طائرات مسيرة مفخخة على المملكة العربية السعودية ويطالب المجتمع الدولي باتخاذ موقف حازم لوقف هذه الأعمال الإرهابية     |     في اليوم العالمي للعمل البرلماني : رئيس البرلمان العربي يثمن دور البرلمانيين العرب فى رفعة وتقدم أوطانهم     |     رئيس البرلمان العربي يعقد اجتماعاً مع وفد الاتحاد البرلماني الدولى لبحث تطورات الأوضاع السياسية والأمنية في العالم العربي وسبل التصدي للتدخلات الايرانية والتركية فى الشؤون العربية     |     رئيس البرلمان العربي يرحب بنتائج المؤتمر الدولي للشراكة مع السودان ويدعو المجتمع الدولي إلى مساندته في مرحلته الانتقالية     |     بحضور الرئيس الفلسطيني : رئيس البرلمان العربي يُدين الإجراءات الإسرائيلية لتغيير الوضع القائم في الأراضي الفلسطينية المحتلة     |     البرلمان العربي يُقر الاستراتيجية العربية الموحدة للتعامل مع ايران وتركيا     |     رئيس البرلمان العربي يرحب بقرار المملكة العربية السعودية إقامة حج هذا العام بأعداد محدودة للموجودين داخل المملكة

الجروان يلتقي رئيس الوزراء البحريني ورئيس مجلس النواب لمملكة البحرين

 الجروان خلال لقائه رئيس الوزراء البحريني ورئيس مجلس النواب:

الأمن القومي أمر اساسي للتطوير والإصلاح والاستقرار والبرلمان العربي يدعم كل المبادرات الحضارية
المنامة في 3 مارس 2014م
أكد معالي أحمد محمد الجروان رئيس البرلمان العربي أن مسألة الأمن القومي العربي أمر اساسي لعملية التطوير والإصلاح والاستقرار، معرباً عن دعم البرلمان لحوار التوافق الوطني في مملكة البحرين وجميع الدول العربية، ولكل المبادرات الحضارية التي تسهم في تطوير العملية التنموية وعبرالمؤسسات التشريعية الممثلة لمكونات المجتمع.
جاء ذلك لدى استقبال صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء البحريني، في قصر القضيبية اليوم الإثنين، لمعالي أحمد محمد الجروان رئيس البرلمان العربي، والوفد المرافق له على هامش اجتماعات الجلسة الثالثة لدور الانعقاد الثاني من الفصل التشريعي الأول للبرلمان العربي، المنعقدة حالياً بمملكة البحرين في الفترة من 2 -6 مارس الجاري.
وأشار الجروان الي أن البرلمان العربي كان ولا يزال داعما لجميع القضايا العربية وإيصال هذه القضايا العادلة إلى المحافل البرلمانية الدولية، مؤكداُ أن تمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه الوطنية في بناء دولته الوطنية وعاصمتها القدس الشريف وحماية هذه المدينة من محاولات التهويد و طمس هويتها العربية الإسلامية أهم التحديات التي يناضل من أجلها البرلمان العربي، مشيراً لقرار البرلمان العربي أن يكون شعار دور الانعقاد 2013-2014 " القدس في قلب الأمة العربية الإسلامية" والذي جاء لأننا كنا مدركين لحجم المخاطر التي تهدد القدس الشريف وواجبنا للوقوف وقفة صارمة موحدة وفاعلة لنصرة أهلنا في القدس وتمكينهم من الصمود، ذلك لأن الحفاظ على هوية القدس عربية إسلامية هو مدخل حل القضية الفلسطينية .
ومن جانبه أكد صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء البحريني، خلال اللقاء إن «وحدتنا العربية تحفظ منجزاتنا وخيراتنا، وعدم استقرار أياً من دولنا لا يساعد في البناء على ما تحقق.
مؤكداً أن «تداعيات الأوضاع الجارية تفرض أن يكون الصوت العربي مسموعاً وحاضراً بقوة في المحافل الإقليمية والدولية، ومؤثراً في المجتمع الدولي عبر البرلمان العربي في مرحلة باتت فيها مصلحة الأمة العربية سياسيا واقتصاديا واجتماعيا على المحك في ضوء محاولات تفكيك الأمة العربية واستهدافها التي أصبحت واضحة وهو ما يفرض علينا تحولاً في المواقف حتى لا نترك دولنا وشعوبنا عرضة للخطر بتشتت مواقفنا، أو يدفعنا ذلك للتراجع عن أولوياتنا.
كما تطرق إلى القضية الفلسطينية، بقوله: «تظل القضية الفلسطينية هي قضية العرب الأولى ولا نزال نقف بحزم مع مطالب الشعب الفلسطيني العادلة لكن تباين المواقف واستهداف الدول العربية وإشغالها بإثارة المشاكل فيها وخلق قضايا ثانوية جعلت اهتمام العرب يتوجه لقضاياهم الداخلية، وتسبب ذلك في تأخر الوصول إلى حل عادل وشامل لهذه القضية.
وأضاف رئيس وزراء مملكة البحرين: «إننا نواجه إرهاباً ممنهجاً ومنظماً يُسند من قوى خارجية ونحن نحاربه ومع ذلك لم يحدنا عن أولوياتنا في حفظ الأمن والاستقرار والكرامة والعيش بسلام، إلا أنه للأسف باتت بعض المنظمات الدولية آذان صاغية للتقارير المشوهة والمغلوطة، حتى أصبحت مصداقيتها موضع تساؤل، وغاب عن هذه المنظمات أن الإنسان العربي ينعم بحقوقه الإنسانية والأساسية كاملة وأنعم الله على هذا الجزء من العالم بقادة قادرون على صون حقوق شعوبهم واحتياجات أوطانهم».
وأعرب عن تمنياته للبرلمان العربي بالتوفيق في دعم مسيرة العمل العربي المشترك و تطوير البعد الشعبي في دعم مسيرته وأن يكون دوره فعالاً في التعاون العربي باتخاذ قرارات تُواكب تطلعات الشعوب العربية وأن يصل بقوته وتأثيره لنظرائه من البرلمانات العالمية.
كما استقبل معالي خليفة بن أحمد الظهراني رئيس مجلس النواب البحريني بمقر مجلس النواب صباح اليوم الإثنين، معالي أحمد محمد الجروان رئيس البرلمان العربي، والوفد المرافق له، والذي سجل بكل الاعتزاز والتقدير مساندة وتشجيع جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين وحكومته لأعمال وبرامج البرلمان العربي باعتباره المؤسسة الشعبية المعبرة عن تطلعات وطموحات الشعب العربي.
وتقدم معالي رئيس البرلمان العربي بالشكر الجزيل لمعالي السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى فى البحرين على مواقفه الداعمة والمساندة للبرلمان العربي .. مثمنا الجهود التي يبذلها أصحاب السعادة ممثلو مملكة البحرين في هذا البرلمان.
وأكد معالي الجروان أهمية أن يخرج الاجتماع بقرارات وتوصيات تفضي إلى تعزيز ودعم العمل التشريعي المشترك بين دول العالم العربي وأن يسهم في تحقيق مزيد من الخطوات الهادفة إلى تنمية ترابط شعوب المنطقة.
حضر اللقاء من البرلمان العربي كلا من أصحاب السعادة: د. عائشة يوسف المناعي نائب الرئيس و د نور الدين السد نائب الرئيس، ود نوال محمود الفاعوري رئيس لجنة المرأة والشؤون الاجتماعية ود. عبد ذياب العجيلي رئيس لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية والشيخ مسلم بن علي المعشني رئيس لجنة الشؤون الخارجية والسياسية والأمن القومي ، والشيخ عادل عبدالرحمن المعاودة رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية وحقوق الإنسان، وأعضاء البرلمان العربي د. بهية جواد الجشي، وعادل عبدالرحمن العسومي، ود. عبدالناصر محمد جناحي العباسي الأمين العام للبرلمان العربي، وعضو مجلس الشورى البحريني عبد الرحمن محمد جمشير، والسيد جمال جاسم زويد القائم بأعمال الأمين العام لمجلس النواب البحريني.
من جهته أكد معالى السيد خليفة بن أحمد الظهراني رئيس مجلس النواب على أهمية تبادل التجارب البرلمانية المشتركة في العالم العربي ودورها في تعزيز المصلحة الجماعية للأمة العربية، مؤيداً أن كيان البرلمان العربي أخذ حيزا كبيرا على الساحة السياسية في الوطن العربي نظرا لأنه يمثل الشعوب العربية التي تعد عنصرا أساسياً في اتخاذ القرارات المصيرية والمشتركة التي تهم كافة الأقطار العربية .
وأشاد الظهراني بالدور الذي يضطلع به البرلمان العربي في مد جسور التفاهم مع جميع دول العالم، باعتباره مؤسسة تعبر عن تطلعات المواطن العربي وتهتم بمناقشة قضاياه السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
كما رحب رئيس مجلس الشورى البحريني معالي علي صالح الصالح بوفد البرلمان العربي مثمنا مواقف البرلمان العربي المشرفة تجاه المملكة وتأكيدها على دعم مملكة البحرين واحترام سيادتها وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.
وأعرب رئيسا المجلسين عن إيمانهما الصادق بالدور الكبير الذي يقوم به أعضاء البرلمان العربي وما يملكونه من كفاءة وإمكانات أسهمت في تحقيق مستوى عال من التقارب بين الدول الأعضاء في البرلمان خاصة فيما يتعلق بالمجال التشريعي والرقابي...مؤكدين التزامهما بدعم وتعزيز دور البرلمان العربي وتحقيق أهدافه السامية لما له من دور مهم في إثراء مختلف مجالات العمل التشريعي في الوطن العربي وتطلعات الأمة العربية وطموحاتها في إقامة نظام عربي يحقق أمانيها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وفي احترام القانون وتعزيز الديمقراطية وحقوق الإنسان وصولا الى الوحدة العربية الشاملة.
لتحقيق تطلعات الأمة العربية وطموحاتها في إقامة نظام عربي يحقق أمانيها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وفي احترام القانون وتعزيز الديمقراطية وحقوق الإنسان وصولا إلى الوحدة العربية الشاملة.

          2
           21
           11

 

2020 تموز/يوليو
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
31