رئيس البرلمان العربي يدين بأشد العبارات التفجير الإرهابي الذي استهدف قوات الأمن المصرية بالشيخ زويد بشمال سيناء

أدان الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي بأشد العبارات، الهجوم الإرهابي الجبان الذي وقع اليوم الثلاثاء 4 شعبان 1440 هجري الموافق 9 أبريل 2019م، واستهدف دورية تأمين تابعة لقوات الشرطة المصرية في مدينة الشيخ زويد بشمال سيناء، ما أدى إلى استشهاد عدد من قوات الأمن المصرية والمدنيين الأبرياء بينهم طفل وإصابة آخرين.

وأكد رئيس البرلمان العربي على تضامن البرلمان العربي التام مع جمهورية مصر العربية رئيساً وحكومةً وبرلماناً وشعباً في حربها على الإرهاب، ومساندتها في كل ما تقوم به من إجراءات للتصدي للجماعات الإرهابية المتطرفة، واستنكاره لهذه الأعمال الإرهابية الجبانة والمخططات الخبيثة لهذه العصابات الإرهابية الجبانة التي تستهدف ضرب وزعزعة الأمن والاستقرار في جمهورية مصر العربية وإشاعة الفوضى فيها، معبراً عن تثمين البرلمان العربي العالي للجهود التي تبذلها القوات المسلحة وقوات الشرطة المصرية للحفاظ على أمن واستقرار جمهورية مصر العربية.

وأعرب رئيس البرلمان العربي عن خالص تعازيه لفخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، وللشعب المصري الشقيق ولذوي الشهداء الذين قضوا في هذا العمل الإرهابي الجبان، سائلا المولى عز وجل أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته، ويمن على المصابين بالشفاء العاجل.